היסטוריית התרעות לפי ישוב

  • יממה אחרונה
  • שבוע אחרון
  • חודש אחרון

התרעות 32

< الرجوع

وظيفة قيادة الجبهة الداخلية

الحماية المدنية في حالة الطوارئ

قيادة الجبهة الداخلية مؤتمنة على مجالات الحماية المدنية في أوقات الروتين والطوارئ. يهدف إلى تعزيز الحصانة الوطنية وإنقاذ الأرواح من خلال إعداد الجبهة المدنية قبل المواجهة ، ودعم الجبهة المدنية من خلال تنفيذ عمليات الإنقاذ في حالات مهاجمة الجبهة الداخلية ، وفي نهاية المواجهة للمساعدة في إعادة الإعمار السريع للجبهة المدنية .

أن هدف القيادة ووظائفها كخدمة (الدفاع المدني) مرسخة في قانون الدفاع المدني  (1951) وفي سلسلة طويلة من اللوائح والقرارات الحكومية.  الدفاع المدني معرف في القانون: "التدابير المتخذة للحماية من أي هجوم ، أو خطر هجوم على السكان المدنيين ، أو للحد من نتائج مثل هذا الهجوم ، لا يشمل ذلك أسلحة غير أسلحة الدفاع عن النفس"

هدف قيادة الجبهة الداخلية هو إنقاذ الأرواح ، وتقليل الأضرار التي لحقت بالأنفس والبنى التحتية ، مساعدة منظمات الطوارئ ، السلطات المحلية ، الوزارات الحكومية والهيئات العامة في الجبهة الداخلية من اجل الحفاظ على صمود دولة إسرائيل والخدمات الحيوية ، ودعم الجهود الهجومية. كل ذلك من اجل ضمان روتين حياة، يساهم في النصر في المعركة.

مجالات مسؤولية قيادة الجبهة الداخلية
• بلورة ونشر وثيقة الدفاع المدني.
• إعداد وتنفيذ خطط الدفاع المدني في الدولة كلها أو أي منطقة من أراضيها.
• لتوجيه، تدريب وتشغيل جمعية نجمة داوود الحمراء في إسرائيل  ، خدمات الإطفاء والإنقاذ وغيرها من المنظمات المساعدة في أداء وظيفتا في مجال الدفاع المدني.
• توجيه المواطنين وجميع الأطراف في الحلبة الداخلية أثناء "وضع الهجوم" على الجبهة الداخلية وحالة الطوارئ الخاصة في الجبهة الداخلية، وإصدار التعليمات وفقًا لذلك.
• إرشاد  السلطات المحلية حول كيفية لعب دورها في مسائل الدفاع المدني.
• تنسيق عمل الوزارات الحكومية ، المصانع الخاصة، البنى التحتية الوطنية ومنظمات الطوارئ في مسائل الدفاع المدني.
• رسم سياسة الدفاع المدني  في جميع المجالات وبالتنسيق مع القيادات الولائية.
• العمل كسلطة مختصة ، بالمعنى المقصود في القانون ، في موضوع الملاجئ والعمل كسلطة بالمعنى المقصود في لوائح الدفاع المدني بشأن المواد الخطرة.
• تحديد الطريقة توجيه التنبيه للمواطن ، بما في ذلك تحديد الإنذارات وإشارات التهدئة، توزيعها وتشغيلها بالوسائل المختلفة.
• إقامة نظام للكشف عن المناطق المصابة بالأسلحة الكيميائية والبيولوجية في الجبهة الداخلية، تحديدها ومراقبتها وتنقيتها وتشغيلها عند وقوع حدث دفاع مدني.
• لتخزين وتشغيل نظام توزيع أطقم الحماية الشخصية للسكان ، وفقًا للوائح الحماية المدنية (أطقم الحماية) 1990 ووفقًا لقرارات الحكومة.
• ممارسة السلطات اللازمة للقيام بعمليات الإنقاذ على النحو المنصوص عليه في القانون.

النشاط في الروتين والطوارئ
في الأيام العادية  تعمل قيادة الجبهة الداخلية من أجل إرشاد السكان إلى كيفية التصرف في حالات الطوارئ، وكذلك ترشد وتوجّه السلطات المحلية، الوزارات الحكومية والجهات المسؤولة عن البنى التحتية لأداء واجبها في حالات الطوارئ في مجالات الدفاع المدني.
في حالات الطوارئ، تشغل قيادة الجبهة الداخلية منظومة الإنقاذ، توفر للسكان الإنذارات من التهديدات، توجّه السكّان إلى كيفية التصرّف، توجّه السلطات المحلية والوزارات الحكومية لأداء واجبها في حالات الطوارئ في مجالات الدفاع المدني.
إلى جانب استعداد الجهات الأمنية لتقديم الحلول لمختلف الأحداث-  فقط المواطن وحده بوسعه أن يجهّز نفسه وعائلته لحالات الطوارئ.